منتديات الجيل الحر
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، يسر إدارة وأعضاء منتديات الجيل الحر أن تنضم لأسرة المنتدى .. تسجيلك فى المنتدى يشرفنا ويسعدنا .. وأهلا وسهلا بك .

منتديات الجيل الحر

مرحبا بك يا زائر فى منتديات الجيل الحر
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مجلة الجيل الحر: أنتظرونا أعضائنا الكرام لآصدار مجلة الجيل الحر والتى جارى الاعداد لها بناء على إقتراح الاخت الزميلة ( رونــــــــــى ) بأنشاء المجلة .. سيتم أنشائها قريبا .... فأنتظرونا ....

شاطر | 
 

 تانى .... مولد ابوحصيره

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد محسن ابراهيم حمدى
عضو منتديات الجيل الحر
عضو منتديات الجيل الحر


تاريخ التسجيل : 24/03/2009
عدد الرسائل : 14
العمر : 32
الدوله : مصر
نقاط : 3530
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: تانى .... مولد ابوحصيره   2009-03-27, 9:37 pm

احتفل
مئات اليهود الذين قدموا من إسرائيل والولايات المتحدة وبعض الدول
الأوروبية بمولد "أبو حصيرة" في قرية "ديمتوه" بمحافظة البحيرة، الشهر قبل الماضى رغم وقفة شعب محافظة البحيره وتصديها لهذا الاحتفال الماجن
يأتي ذلك رغم صدور حكم من محكمة القضاء الإداري بالإسكندرية عام 2001م
بإلغاء الاحتفال في شهر يناير من كل عام، وكذا إلغاء قرار وزير الثقافة
فاروق حسني بضم ضريحه إلى الآثار الإسلامية والمسيحية.
وفرضت قوات الأمن المركزي والقوات الخاصة إجراءات أمنية مشددة حول
القرية حيث انتشرت على جانبي الطريق الزراعي وحتى مقبرة "أبو حصيرة"
وفرضت حظر التجوال على أهالي "دميتوة" لتوفير الأمن لمئات اليهود.
وقد وصل اليهود في حافلات سياحية بصحبة عدد من الخامات قدموا من إسرائيل
بالإضافة إلى شالوم كوهين السفير الإسرائيلي بالقاهرة وكذا القنصل
الإسرائيلي بالإسكندرية. وبدأ الاحتفال بنحر عدد من الذبائح والرقص وشرب
الخمر وترديد تراتيل توراتية واستمر ذلك حتى ساعات الصباح الأولى.
وشهد الاحتفال ممارسات ماجنة من اليهود الذين عمدوا إلى التعري من ملابسهم
رغم برودة الجو، والإتيان بأفعال إباحية لخدش حياء أهالي القرية الذين
اعتكفوا في منازلهم بأوامر من أجهزة الأمن التي رفضت السماح لأجهزة
الإعلام المحلية والأجنبية من دخول القرية، لمنع وسائل الإعلام من نقل
المشاهد المستفزة اخلاقيا التي يفعلها اليهود أثناء احتفالهم.
وقد رفض تجار القرية فتح محالهم للبيع لليهود كما رفضوا التحدث إلى وسائل
الإعلام التي صاحبت المحتفلين احتجاجًا على المجازر التي يرتكبها
الإسرائيليون ضد الشعب الفلسطيني.
" جاء قرار وزارة الإعلام بحظر دخول الصحفيين ووكالات الأنباء ومحطات
التلفزيون الأجنبية قرية "دميتوه" لتغطية الاحتفال بقرار سيادي بمنع وسائل
الإعلام من التغطية.
وقالت مصادر إن ضغوطًا إسرائيلية وأمريكية مورست على مصر للسماح بإقامة
احتفالات هذا العام مقابل وعود بتحسين صورتها في تقرير الحريات الدينية
التي تصدره الخارجية الأمريكية، والذي كان قد اعتبر في السنوات الماضية
حكم القضاء الإداري بإلغاء احتفال "أبو حصيرة" نوعًا من أنواع التمييز وضد
حرية الاعتقاد.
وجاء الاحتفال بعد زيارة قام بها رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود
باراك إلى دمنهور سرًا في سبتمبر 2005م على رأس وفد يهودي كبير رافقهم فيه
شالوم كوهين السفير الأمريكي بالقاهرة.
وكان الغرض من تلك الزيارة شراء الأراضي المحيطة بضريح "أبو حصيرة" بأية
مبالغ يحددها أصحابها، لكن زيارته فشلت رغم أنه عرض أكثر من خمسة مليون
جنيه للفدان الواحد المحيط بالضريح، بعد رفض الأهالي التنازل عن شبر واحد
من أراضيهم، في وقت طالبوا فيه بإطلاق اسم الشهيد محمد الدرة على القرية
لتذكير اليهود دومًا بجرائمهم في حق الشعب الفلسطيني.
وكان تقرير هيئة مفوضي الدولة في قضية مولد "أبو حصيرة" انتهى إلى إلغاء
الاحتفال السنوي بالمولد، وإلغاء قرار وزير الثقافة فاروق حسني باعتباره
ضمن الآثار الإسلامية والقبطية، وأكد التقرير أن ضريح الحاخام "يعقوب أبو
حصيرة" مجرد قبر لفرد عادي، لا يمثل أي قيمة حضارية أو ثقافية أو دينية
للشعب المصري.
وفي 5 يناير 2004م، صدر حكم المحكمة الإدارية العليا النهائي بإلغاء
الاحتفال بمولد "أبو حصيرة"، أنه يساعد على إثارة الاضطرابات ويعكر الأمن
بسبب شعور المصريين بالغضب مما يحدث على الأراضي الفلسطينية المحتلة وكذا
الاعتداء على المسجد الأقصى ، فضلاً عما يقدم عليه اليهود الزائرون للضريح
من احتساء الخمور وارتكاب الموبقات والمحرمات والإخلال بالأمن العام
والظهور بمظهر يتعارض مع التقاليد الإسلامية والآداب العامة.
لكن وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم السابق طالب مصر بالتراجع عن
هذا القرار في مؤتمر صحفي مع نظيره المصري أحمد أبو الغيط في الثاني من
أكتوبر 2004م، ووعده الأخير بالعمل لاحقا للتوصل على نقاط اتفاق حول هذا
الأمر عن طريق الطائفة اليهودية في مصر.
وتختلف الروايات حول حقيقة "أبو حصيرة" حيث يزعم اليهود أنه حاخام يهودي
من أصل مغربي يدعي أبو يعقوب وأنه مدفون في مقابر اليهود ضمن رفات 88
يهوديًا.
وبدأ اليهود الذي كانوا بمصر في التوافد على المقبرة المزعومة منذ عام
1907 الذي أعلن فيه عن تلك المقبرة وكان توافدهم من أواخر ديسمبر حتى
أوائل يناير وتوقف هذا الاحتفال عبد قيام الثورة.
وبعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد عام 1978 طلب اليهود رسميا من مصر تنظيم
رحلات دينية للقرية للاحتفال "بأبو حصيرة" والذي كان يستمر وقتها إلى
أسبوعين وقد وصلت أعداد اليهود إلى عدة ألاف.
وكانت الاحتفالات عبارة عن رقص وغناء وشرب خمر وذبح بعد الخراف وكانوا
يتعمدون أن يكونوا عراة. ونجح اليهود في زيادة مساحة المقبرة من 350 مترا
إلى 8400 متر وحولها لما يشبه حائط براق جديد.
ومن أجل الوصول الآمن لليهود من الطريق الزراعي إلى قرية ديمتوه قدمت
إسرائيل لمصر أكثر من 20 مليون دولار لإقامة كوبري يربط بين الطريق
الزراعي القاهرة الإسكندرية وقرية ديمتوه.
وقد أكدت وزارة الخارجية المصرية في مناقشات سابقة في مجلس الشعب أن
اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل لا تنص على إقامة احتفال "أبو حصيرة".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تانى .... مولد ابوحصيره
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الجيل الحر :: المنتديات السياسية :: المنتدى السياسى-
انتقل الى: